Sunday, January 01, 2006

الفصل الثالث

استأذنت سارة.
المضيفة: دجاج ام لحم؟
انا: دجاج لوسمحت. شكرا
سهى: شكرا. احتاج الى كأس فارغ فقط
اخرجت سهى علبة الطعام من حقيبتها, رائحته شهية فقد اعدته لها والدتها في المنزل
فجأة دبت الحركة في الطائرة, اسرعن المضيفات ليجمعن الوجبات من الركاب
- اربطوا الاحزمة
كابتن الطائرة: سنواجه عاصفة ثلجية خفيفة الرجاء التزام الهدوء و التعاون مع طاقم الطائرة. وشكرا
ربطنا الاحزمة, التقت اعيننا مذعورة, ساد الصمت وتسمر الجميع على مقاعدهم
اهتزت الطائرة.
انا: الحمدلله الهزة كانت خفيفة و.........لم اكمل جملتي حتى اهتزت مرة اخرى, لكنها كانت هزة قوية نظرت الى سهى, مسكت يدها. ازدادت الهزات قوة, ياالهي صرخات عالية من الخلف, خالي يشير لي من مقعده بان اطمئن, لكن قلبي يخفق بشدة, عصرت اصابع سهى في يدي و اغمضت عيني
هل انتهي هنا؟ في الطائرة التي تقلني لبداية تحقيق طموحي الكبير؟
افتح عيني, ياالهي انها سهى تبكي, تصرخ, اعصابها القوية ليست بقوة تلك الهزات, ضممتها الى صدري
انا: اهدئي, اهدئي ياعزيزتي, كل شي سيكون على مايرام, احاول تهدأتها لكنها لا تسمعني. اضمها بشدة واغمض عيني
ألن ارى عائلتي مرة اخرى؟ جدي, امي ابي, ناصر والخادمة ومحمد السائق؟ خالي, عمي ابنه عمي وزوجها مرت جميع الوجوه من امامي
المضيفة: البسوا اقنعة الاكسجين رجاءا
الآن فقط اصبح لذلك الشرح التطبيقي في بداية كل رحلة فائدة
البست سهى قناعها, التفت لأطمئن على خالي ووالد سهى وقد بدى مذعورا وهو يسمع صرخات ابنته
ارتديت قناعي, تنشقت الاكسجين النقي, احسست براحة عميقة تسري في جسدي وسرحت بذاكرتي...................الى ذلك اليوم حين كنت في الخامسة من عمري.
امي في المشفى في غرفة الولادة, وانا وابي ننتظر في الخارج و لسان ابي يلهج بذكر الايات الكريمة يمشي قاطعا الممر ذهابا وايابا وانا اتبعه. ساعتان قضيناها في الممر انتهت بخروج الممرضة لتبشرنا بصبي جميل, رقص قلبي فرحا حينها, سيكون لي شقيق صغير العب معه, غزلت نسيجا من الاحلام, سنلعب معا في غرفتي........ لا لا ستكون له غرفته الخاصة, سأقرأ له قصة ليلى والذئب كل ليلة و سأمشط شعره واختار له ملابسه سندرس معا, سنغني وسنركض في الحديقة معا وسأسبقه حتما فأنا اقوى منه واكبر منه فهو صغير يخطو خطواته الاولى...افقت من احلامي على صوت الطبيب يقول: الام بخير وهي تستفيق في غرفة الملاحظة ولكن الطفل سيبقى في الحاضنة لفترة لان قلبه ضعيف وغير مكتمل النمو
حزنت كثيرا, بكيت ولكن الطبيب طمئننا
دخلت مسرعة الى غرفة الملاحظة, انها بخير لكنها نائمة.حملني ابي واخذني الي غرفة الاطفال الخدج, انها غرفة من الخيال, مليئة بالاطفال الصغار بحجم كف اليد تتعلق بأطرافهم الاربعة اسلاك كهربائية وانابيب مطاطية طويلة
انا: ابي اين اخي ناصر؟
اشار لي ابي على احد الاسرة الصغيرة المغطاة بعلبة زجاجية, نعم انه اخي الصغير لكنه صغير جدا بحجم كفي الصغير, انه اصغر من باقي الاطفال وهو يضع قناعا على وجهه يغطي فمه وانفه
انا: ابي, ماهذا الشيء على وجه اخي؟
ابي: انه قناع الاكسجين
قناع الاكسجين!!!
ياالهي , افقت من ذكرياتي, الطائرة مازالت تهتز لكنها هزات خفيفة
المضيفة: عفوا انستي. يجب ان تخلعي هذا القناع, الحمدلله لقد مررنا في العاصفة بسلام....... لو سمحت؟!!! لو سمحت؟
وسهى تهز كتفي: فاطمة......فاطمة المضيفة تكلمك, خلعت القناع واعتذرت من المضيفة
انطفأت اضاءة رز حزام الامان فقفز خالي احمد ووالد سهى من كرسييهما واسرعا للاطمئنان علينا
كابتن الطائرة: انا كابتن الطائرة احييكم واعلمكم اننا مررنا خلال العاصفة الثلجية بسلام والحمدلله, وشكرا على تعاونكم معنا
ساعة واحدة مرت وكأنها خمس دقائق ملأتها الاحاديث حول العاصفة
تستعد الطائرة للهبوط في المطارلقد وصلنا.....
مشينا في ذلك الممر المطاطي مرة اخرى, هذه المرة يبدو المطار اكثر ازدحاما, نرى وجوها من جميع الجنسيات, افارقة, عرب, اجانب, اسيوين, ووجوه لاتصنيف لها بين كل هؤلاء, حملنا حقائبنا على تلك العربات الحديدية
والد سهى: اجلسوا في هذا المقهى, سأذهب لاستكمال اوراق تأجير السيارة
جلسنا نحن الثلاثة نحتسي القهوة الساخنة ونتابدل الاحاديث عن شتى الامور. لمحت سارة وشقيقها عند احدى مكاتب تأجير السيارات وبدى لي انهم يواجهون مشكلة ما مع الموظف, كانت سارة تحمل حقيبة يدوية ثقيلة على مايبدو فأشار لها شقيقها ان تجلس على احدى كراسي المقهى, اقتربت منا, فدعوتها الى الجلوس معنا
سارة بغضب: ان الموظف يرفض ان يسلمنا السيارة بسبب عدم وصول فاكس تأكيد الحجز قبل 24 ساعة حسب لائحة قوانين المكتبو واخي عبدالله يحاول ان يجد لنا سيارة اخرى فنحن بحاجة ماسة لها اليوم لنقل اغراضي التي وصلت بالشحن الجوي
غمزت لخالي بان يدعوها وشقيقها للركوب معنا في سيارتنا على ان نذهب معهم لاحقا لنقل الاغراض
خالي احمد: حسنا, احجزوا السيارة ليوم غد وستكونون بضيافتنا اليوم
سارة: لا اعلم, لكننا لانريد ان نكون عبئا ثقيلا عليكم
خالي احمد: بالعكس. دعيني اتحدث مع شقيقك
سارة: عبدالله. هذا خال صديقتي فاطمة
خالي احمد: اهلا وسهلا, ارى انكم تواجهون مشكلة مع السيارة
عبالله: نعم بالفعل, لقد دفعنا المبلغ كاملا ولكنهم ملتزمين بقوانينهم ولن يسلموا السيارة اليوم ابدا
بعد نقاش طويل وافق عبدالله وسارة وركبنا السيارة معا
انشرحت اسارير خالي احمد فلقد وجد اخيرا من يستطيع الحديث معه بحرية فقد كان التواصل بينه وبين والد سهى معدوما تقريبا والان لديه عبدالله وهو في نفس سنه تقريبا
جلسنا في مؤخرة السيارة انا وسهى وسارة, وجلس خالي احمد وعبدالله امامنا وكان والد سهى يقود السيارة
اكتشفت في هذه الرحلة بأن سارة وعلى الرغم من تدينها الا انها مرحة جدا والحديث معها ممتع الي اقصى درجة ولكن احاديث خالي احمد وعبدالله كانت تشد انتباهي بقوة, كانت ضحكات خالي العالية مزعجة جدا لكن عبدالله كان ظريفا وكدت اضحك انا ايضا معهم, نسيت سهى وسارة بجانبي واندمجت مع احاديثهم.....يالعجب كيف يندمج خالي احمد مع عبدالله؟؟ لكل منهما شخصية مختلفة وحياة مختلفة
اتعجب كيف تستمر احاديثهما الى الآن؟؟!!!!؟؟
------------------------------------------------------------------------------------------------
اعتذر عن التأخير لاسباب صحية بحتة :))

28 comments:

Babby said...

yaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaay .. ! Nice takmela !!

specially Part el TENSE ELEY 9ar bel plane !! wallah 7assait cheny ma3akum :S

u're attitude is GREAT !!

ummmm .. ma etshofeen shar sis .. !

o0 take a good care of ur self ..

kazmawy said...

خرعتيينااا
انا قلت صار لكم شى
:)
حمدالله على السلامة
وماشاء الله كل مالها تحلى

LaiaLy_q8 said...

etakmilaah jamelaah :)

Ra-1 said...

salamat :)

Anonymous said...

awal shay matshofen shar :)
o waid enshadet m3 el story
keep going dear :)

Q8ya said...

ما تشوفين شر حبـــي..:)

حدي اندمجت مع التكمله على بالي الطيارة بتطيح لووووووول والله خفت...:)

ولما تخيلت اخوها الصغير اللي توه مولوود وناااسه تخيلته معاها..:)


كملي والله شوقتينا....:)

اتوقع يصير شيء بينها وبين عبدالله..!!!!


يعطيج الف الف الف عافيه وكل عام وانتي بخير

chatterbox said...

babby:
مشكورة:)
ونستيني :)
والشر ما اييج :)


كظماوي:
اكيد اخترعت ؟؟!!؟؟
لووووول لا تخاف عمر الشقي بقي
والله يسلمك:)



ليالي:
متشكرة خالص :)


ra-1:
الله يسلمج :)


anonymous:
الشر ما اييك او ما اييج :)
وشكرا جزيلا :)



كويتية:
الشر ما اييج :) تسلمين
تشجيعج يونسني :)

و ولايهمج يصير شي بينها وبين عبدالله :)

Babby said...

u're welcome siso ..

yallah kamlay .. :p CAN'T WAIT :p

Q8ya said...

هياااااااه

يلا ناطره التكمله ابي اعرف شنو بيصير بينهم

نياهاها

متفرغ said...

ما تشوفين شر..... القصة حلوة و ناطرين التكملة :)

amani said...

chatterbox,

اول مره اجي هنا ..لازم اقراء
your old posts
علشان اعرف القصه من اولها لكن
واضح اني راح اتمتع بالقراءه
:)

eb9ara7a said...

قرأت الحلقتين 2و 3 معاً
:)
واضح ان توقعاتي بخصوص الثلج تحققت
lol !

سلامات و ما تشوفين شر

SILVER RAIN said...

سلامااااااات شاترررررر

ماتشوفين شر :"""(

اوناة سراحتن عبالي بيموتون بالتايارة

او تتيح التيارة

وتصير ابروحها الي اتعيش

ومغامرات داخل الكهوف خخخخخخخخ

ناترين الجزء الياي

ابسرررررررررررررررررعةةةةةةةةةةةةة

مافيني سبر على الجزء الياي

$^_________^$

maha said...

سلامات ما تشوفين شر
و عيدج مبارك
و كل عام و إنتي بخير
:)

-----------------

حدها القصة تشووووق
اندمجت حدي

عشت الأحداث عدل
والله ما أجاملج

كل شي قاعدة أشوفه بعيوني و أحسه

ما شاء الله عليج
مبدعة مبدعة مبدعة

بانتظار الجديد على أحر
من الجمر
:)

~ se3loah ~ said...

كل عام وانتي بخير
وعيدك مبارك يا احلى أم لاحلى بنت
:)

Q8ya said...

عيدج مبارك حياتي...:)

Taher said...

بقولك ايه يا مؤلفة لقصة
انا بعد انتهائ بجد مشاء لله ليكى ممتازة فى الموضوع د
ا بس ياريت تحطى لها نهاية لان النهايات المتوقعة كتير ومتعددة

Q8ya said...

وينجججججج؟؟؟

DareDevil said...

interesting

Q8ya said...

ان شاء الله تكونين بخير..:)

نون النساء said...

وينج يا شاتر
عساج بخير ان شاء الله

mashi_97 said...

الثرثارة شخبارك وكيف الصحة
إن شاء الله أحسن
وإذا أنت بخير وتقرين هالكلام ياليت تطمنينا عليج
الله يرزقك الصحة والعافية وجميع المسلمين


ودمتم سالمين
ماشي صح

Ra-1 said...

?!

:\

نون النساء said...

:/

شاتر ؟

Ahmed Shokeir said...

نرجو أن يكون سبب الغياب خير إنشاء الله
إحنا بصراحة قلقانين

maha said...

شاتر

أتمنى ، لو شفتي الردود
تردين علينا تطمنينا

ترانا نحاتيج
عسى المانع خير

ali 77 said...
This comment has been removed by a blog administrator.
ali 77 said...

the blog is great. i liked it a lot. It's smoothly gonning,the human touches and the suspense is extraordinary. i'm wishing you the best my dear. we're gonna to wait for your finishing which will take our breaths away.